search فن ونجوم مدارس وكليات افلام ومسلسلات أخبار فلسطينية أخبار محلية Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website
Hela website

المعارضة: تقارير الأمن والأمان مزيفة، والبلدية ترد: الخلل من الشركة المقاولة وليس منا

11/3/2019 8:10:10 PM

موقع هيلا

 خمسة ونص

خمسة ونص

الهيبة الجزء الثالث

الهيبة الجزء الثالث

حكايتي

حكايتي


اندلع قبل أشهر حريق قرب رياض أطفال في مدينة الطيرة، وعندما بحثوا عن إطفائية لإخماد ألسنة اللهب، لم يجدوا، علما أن جميع المدارس ورياض الأطفال يجب أن تتوفر فيها إطفائيات قبل افتتاحها، كما يجب أن تكون قد حصلت على موافقة.

وفي هذا السياق، تحدث السيد نهاد ناصر، عضو بلدية مدينة الطيرة، فقال :" بتاريخ 12/09/2019 قمنا بعمل جولة على المدارس ورياض الأطفال، ورأينا إطفائيات منذ عام 2013 وغيرها منذ عام 2014، بالإضافة إلى أن قسما منها لا يعمل".



وأضاف :" توجهنا للبلدية لأخذ ردهم وتعقيبهم حول هذا الأمر، فرفضوا الرد، مما جعلنا نلجأ للشركة التي يُفتَرَضُ أنها صادقت على الأمر، وتفاجأنا أنهم أخبرونا بعدم زيارتهم للطيرة بتاتا، وأن الأوراق التي يحملونها ليست أوراقا رسمية، كما أن هذه الموافقات هي موافقات وترخيصات مزيفة، ولا تمت للشركة بصلة ".

وتابع حديثه قائلا :" توجهت لمهندسة البلدية، عينات فيلدمان، ولكنها رفضت إعطائي أي أجوبة حول هذا الأمر، وأخبرتني أن أتوجه لرئيس البلدية، ولم يصلني رد منهم بتاتا، ونريد أن نعرف من الذي قام بتزييف هذه التراخيص؛ لأن الأمر يتعلق بصحة وسلامة أبنائنا في الطيرة".

واختتم حديثه قائلا :" قامت الشركة برفع قضية على بلدية الطيرة تتهمها بتزوير هذه التواقيع؛ نظرا إلى أنهم لم يعطوا موافقة للأمر".

*تعقيب البلدية*

هذا وقد طلب مراسل موقع هيلا تعقيبا من بلدية الطيرة على ما ذُكِرَ آنفًا، حيث اتصل على السيد محمد عبد الحي؛ رئيس قسم الأمن والأمان ببلدية الطيرة، الذي أشار إلى أن :" موضوع الإطفائيات في المدارس، تحول لقسم "بلدي" وذلك بعد أن كانت الإطفائيات تأتي في السابق لزيارة المدارس ورياض الأطفال، وما شاكل ذلك، ولكن هذا القسم الذي كان متحدا مع البلديات، انفصل في 10/08/2013 وأصبح يتبع لوزارة الأمن الداخلي، وبناءً عليه، فإن بلدية الطيرة اختارت شركة مقاولة لتتولى هذه الأمور ".

وأضاف قائلا :" إذا كان هناك خلل، فإن سببه ليست بلدية الطيرة أبدا، وإنما يتعلق الأمر بالشركة المقاولة، علما أن بلدية الطيرة تأخذ الموضوع على محمل الجد، وتعالجه من جذوره؛ ولذلك أيضا عينتني بلدية الطيرة قبل شهر تماما؛ كي أقوم بتنظيم هذه الأمور، فالأمر لا يتعلق بالإطفائيات، وإنما سنضع كاميرات أيضا، وسنتخذ احتياطات حقيقية للأمن والأمان".

وأردف قائلا :" أكرر مرة أخرى، إن البلدية لم تخطئ، والخطأ من المقاول من خارج البلدية، وبناءً عليه فإن البلدية أوقفت إجراءات الدفع له، وستأتي بشركة جديدة حتى تتابع الموضوع".

واختتم حديثه يقول :" أحب أن أختم وأقول: أصلح الله حالنا، وآمل أنه إذا كانت هناك مشاكل، أن تتوجه البلدية لنا، وأن يطرحوها لدينا، وليس على وسائل الإعلام؛ وذلك كي لا نهشم من سمعة مدارسنا وبلدنا، فهذا أكبر خطأ".

*تعقيب المعارضة*

وفي السياق ذاته، قال الناشط أحمد ناصر، وهو من كادر المعارضة :" نحن نطالب البلدية بإخراج الاتفاقية مع الشركة المقاولة، فهذه الاتفاقيات تمر عبر لجنة المناقصات التي تتكون من سبعة أعضاء، من بينهم اثنان من المعارضة، وخمسة أشخاص من الائتلاف، ولم تمر أي مناقصة حول هذا الأمر، كما أن البلدية لم تعلن عن هذه المناقصة، أو أنها تبحث عن شركة لتجهيز المدارس والإطفائيات ".

واختتم كلامه قائلا :" لقد أشار مراقب الدولة في تقريره الأخير أن رياض الأطفال في مدينة الطيرة غير آمنة للأطفال، وقد أصبح الأمر واضحا، وبناءً عليه، فإننا نعجب من المهندسة التي لم تكلف نفسها بالتأكد من مدى أمن وأمان المؤسسات التربوية والتعليمية قبل أن توقع".







مواضيع ذات صلة
Hela website
HELA موقع هيلا

اخبــار عالـمـية

انتخابات 2018

افلام ومسلسلات

اخبــار محلـية

اخـبـار فلسطينية

ريـاضـة محلية وعالمية

مــدارس

حول العالم

فن ونجوم

عناوين اخرى

ارسل خبر
اعلن هنا
ابراج
 
Hela website
امانيات ميلكشيك فن ونجوم حول العالم مدارس وكليات سيارات عالم الميديا مسلسلات وافلام صحافه صفراء اخبار محلية
اتصل بنا من نحن سياسة الخصوصية - Privacy Policy اتفاقية الاستخدام
ALATECH HELA WEBSITE 09-8358022
facebook twitter
© حقوق الطبع والنشر محفوظة لموقع هيلا